قصة جننت کل من قرأهــ(^.^)ــــا
ساعت ٢:٢٩ ‎ب.ظ روز ۱۳۸٧/۱٢/٦  
بسم الله الرحمن الرحیم
السلام علیکم ورحمة الله وبرکاته


انا جایب لکم قصه تجنن الواحد الصراحه.. اترککم مع القصه


کان هناک رجل یرید أن ینتحر فأوقفه رجل کبیر بالسن وقال له:


لماذا ترید أن تنتحر..؟


فقال مشکلة عائلیة معقدة..


فقال الشایب: لاتوجد مشکلة دون حل ، ماهی ؟


فقال الرجل: تزوجت سیدة أرملة ولها بنت وعندما شاهدها أبی


أراد أن یتزوج بنت زوجتی الأرملة فأصبح أبی زوج بنتی


وأصبحت أنا رحماً لأبی وعندما وضعت زوجتی صار الولد حفید أبوی


وبما أن ولدی هو أخو زوجة أبوی التی هی بمثابة خالتی


وصار ابنی أیضاً خالی


وعندما وضعت زوجة أبی ولداً صار أخی من أبی


وفی نفس الوقت حفیدی


لأنه حفید زوجتی من بنتها .......


وبما أن زوجتی صارت جدة أخی فهی بالتالی جدتی


وأنا حفیدها


وکذا أُصبح زوج جدتی وحفیدها ولأنها جدة


أخی فأنا أُصبح جد أخی وفی نفس الوقت


أصبح جد نفسی وحفید نفسی ..


وهنا قاطعه الشایب


وقال له: قف لابارک الله فیک ولا فی أبوک هیا بنا ننتحر معا



أنتظر ردودکم ..