ملک الموت یضحک ویبکی !!(قصه)
ساعت ٢:۳٥ ‎ب.ظ روز ۱۳۸٧/۱٢/٦  




الیکم هذه القصه الواقعیه التی اعجتنی ونقلتها لکم اتمنى ان تنال اعجابکم
ورد فی بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملک الموت لیقبض روح امرأة من الناس


فلما أتاها ملک الموت لیقبض روحها وجدها وحیدة مع رضیعاً لها ترضعه وهما فی
صحراء قاحلة لیس حولهما أحد ،

عندما رأى ملک الموت مشهدها ومعها رضیعها ولیس حولهما أحد وهو قد أتى لقبض
روحها ، هنا لم یتمالک نفسه

فدمعت عیناه من ذلک المشهد رحمة بذلک الرضیع ، غیر أنه مأمور للمضی لما أرسل
له ، فقبض روح الأم ومضى ، کما

أمره ربه: (لا یعصون الله ما أمرهم ویفعلون ما یؤمرون)


بعد هذا الموقف - لملک الموت - بسنوات طویلة أرسله الله لیقبض روح رجل من
الناس

فلما أتى ملک الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شیخاً طاعناً فی السن

متوکئاً على عصاه عند حداد ویطلب من الحداد أن یصنع له قاعدة من الحدید یضعها


فی أسفل العصى حتى لاتنحته الأرض ویوصی الحداد بأن تکون قویة لتبقى عصاه سنین
طویله .

عند ذلک لم یتمالک ملک الموت نفسه ضاحکاً ومتعجباً من شدة تمسک وحرص هذا
الشیخ وطول أمله بالعیش بعد هذا العمر المدید ،ولم یعلم بأنه لم یتبقى من
عمره إلاَّ لحظات .

فأوحى الله إلى ملک الموت قائلاً: فبعزتی وجلالی إنَّ الذی أبکاک هو الذی
أضحکک

سبحانک ربی ما أحکمک

سبحانک ربی ما أعدلک

سبحانک ربی ما أرحمک

نعم ذلک الرضیع الذی بکى ملک الموت عندما قبض روح أمه

هو ذلک الشیخ الذی ضحک ملک الموت من شدة حرصه وطول أمله

فسبحان الله ....


انشاء الله ینال اعجابکم